اضرار نقص الكالسيوم في الجسم

سنتعرف اليوم على اضرار نقص الكالسيوم في الجسم و أعراض نقص الكالسيوم النفسية و أعراض نقص الكالسيوم عند النساء و نقص الكالسيوم والقولون علاج نقص الكالسيوم

اضرار نقص الكالسيوم في الجسم

اضرار نقص الكالسيوم في الجسم
اضرار نقص الكالسيوم في الجسم
  1. تشنج وألم العضلات
    -يلعب الكالسيوم دوراً في عملية انقباض وانبساط العضلات، لهذا فإن العضلات التي تفتقر إلى الكالسيوم بسبب انخفاض مستوياته لا تستطيع الحفاظ على تناغم طبيعي بين عمليتي الاسترخاء والانقباض. وتشمل أعراض نقص الكالسيوم المميزة التي تؤثر على العضلات:
    -ألم في العضلات، مثل الشعور ألم في الفخذين والذراعين عند المشي أو الحركة.
  2. تشنج العضلات وتقلصها.
    -في بعض الحالات، قد تكون النوبات من أعراض نقص الكالسيوم الحاد، حيث تحتاج خلايا الدماغ إلى مستويات كافية من الكالسيوم لإطلاق الناقلات العصبية، كما تحتاجه العضلات للتقلص، لهذا قد يؤدي انخفاض مستويات الكالسيوم إلى إثارة الدماغ بشكل مفرط وحدوث نوبات.
  3. تنميل ووخز الأطراف
    -يمكن أن يسبب انخفاض مستوى الكالسيوم في الجسم الشعور بالوخز أو الخدر في الأطراف، خاصة في اليدين والقدمين، وأحياناً حول الفم.
    -كما يؤدي النقص الحاد في الكالسيوم إلى تنميل الأطراف، حيث أن كل عصبية في الجسم تحتاج إلى الكالسيوم، ولهذا عند انخفاضه تقل كفاءة عملية تسجيل الإحساس وإرسال الإشارات بين الخلايا.
  4. التعب الشديد
    -يمكن أن تؤدي المستويات المنخفضة من الكالسيوم في الجسم إلى الإرهاق الشديد، والشعور بنقص الطاقة والخمول بشكل عام، وذلك لأن كل من ألياف العضلات والأعصاب تتطلب الكالسيوم للعمل بكفاءة.
    -بالإضافة إلى التعب أو الإعياء فقد يسبب انخفاض مستويات الكالسيوم في الخلايا إلى الشعور بالدوار أو الدوخة أحياناً.
  5. مشاكل في الجلد والأظافر
    -من وظائف معدن الكالسيوم غير المعروفة لدى الكثير دعم صحة الجلد، حيث أنه يقلل من درجة حموضة الجلد ويعمل على الحفاظ على حاجز الجلد الذي يمنع خسارة الماء المفرطة من الجلد.
    -لهذا فقد يؤثر انخفاض مستويات الكالسيوم بشكل كبير على الجلد ورطوبته، وكذلك قد يؤثر على الأظافر والشعر. فيما يلي أبرز أعراض نقص الكالسيوم المزمن التي قد تظهر على الجلد، والأظافر، والشعر
    -جفاف الجلد.
    -تكسر الأظافر وزيادة هشاشتها.
    -خشونة الشعر وجفافه.
    -الثعلبة، وهي حالة جلدية تسبب تساقط الشعر على شكل بقع.
    -الأكزيما أو التهاب الجلد، وهي حالة غالباً ما يرافقها الحكة والبقع الجافة.
    الصدفية.
  6. مشاكل في الأسنان واللثة
    -تساعد مستويات الكالسيوم الطبيعية على الحفاظ على أسنان قوية، لكن عند افتقار الجسم للكالسيوم فإنه يبدأ بسحبه من مصادر أخرى، مثل الأسنان، الأمر الذي قد يؤدي إلى أمراض مختلفة في الأسنان واللثة، مثل:
    -تسوس الأسنان.
    -ضعف الأسنان وضعف جذورها.
    -تهيج اللثة.
    -ضعف نمو الأسنان عند الأطفال.
    -مع مرور الوقت، وعند استمرار سحب الكالسيوم من العظام قد تظهر المشاكل التالية:
    -انخفاض كتلة المعادن في العظام.
    -ترقق العظام (بالإنجليزية: Osteopenia).
    -هشاشة العظام (بالإنجليزية: Osteoporosis).
    -تعد مشاكل هشاشة العظام أو ترقق العظام من مضاعفات وأعراض نقص الكالسيوم التي تظهر بعد سنوات من استمرار النقص دون علاج، والتي تؤدي إلى زيادة خطر التعرض للكسور والإصابات المختلفة، وتسبب مشاكل في الوقوف والمشي.

أعراض نقص الكالسيوم النفسية

أعراض نقص الكالسيوم النفسية
أعراض نقص الكالسيوم النفسية

-يحدث نقص الكالسيوم عندما تنخفض مستويات الكالسيوم في الدم عن مستوياته الطبيعية مسببًا ظهور العديد من الأعراض.
-في معظم الحالات لا تظهر أعراض نقص الكالسيوم بشكل سريع، إنما تحتاج إلى وقت طويل للظهور، إضافة لذلك فقد تزداد شدة الأعراض مع الزيادة في مستويات الكالسيوم في الدم.
-يوجد عدد من أعراض نقص الكالسيوم النفسية، نذكر منها ما يأتي:

  1.  الاكتئاب
    -تشير بعض الأدلة إلى ظهور علامات الاكتئاب على مجموعة من الأشخاص ممن يعانون من نقص الكالسيوم، لذلك من المهم على أي شخص يشتبه أن نقص الكالسيوم يسبب لديه ظهور بعض أعراض الاكتئاب فحص مستويات الكالسيوم لديه بشكل مستمر.
    -على الرغم من ذلك توجد دراسات لا تؤيد ذلك، إذ أجريت واحدة من الدراسات التي تبحث عن العلاقة بين انخفاض الكالسيوم في الدم والاكتئاب عند النساء، حيث تم إجراء الدراسة على 105 من الإناث التي تتراوح أعمارهن بين 41 إلى 57 عامًا.
    -في الواقع كانت نتيجة الدراسة سلبية، إذ لم يتم إيجاد أي علاقة تربط بين انخفاض مستويات الكالسيوم في الدم وشدة الاكتئاب، لذلك فإن هناك حاجة للمزيد من الدراسات حول هذا الموضوع.
  2.  الذهان الفصامي
    -أجريت دراسة تبحث عن العلاقة بين انخفاض مستويات الكالسيوم ومرض الذهان الفصامي، إذ وجد أنه يوجد احتمالية ضئيلة لحدوث مرض الذهان الفصامي نتيجة لنقص الكالسيوم.
    -مع ذلك فإنه لا يوجد الكثير من الأبحاث والأدلة التي تدعم صحة ذلك.
  3.  القلق والانزعاج المستمر
    -قد يسبب نقص الكالسيوم الشعور المفاجئ بالقلق الشديد والانزعاج ما يعني أنك بحاجة إلى تناول كميات أكبر من الكالسيوم.
  4.  اضطرابات عقلية
    -يسبب نقص الكالسيوم ظهور العديد من الأعراض المرتبطة ببعض التغيرات في فسيولوجية الدماغ، والتي يمكن أن نذكر منها ما يأتي:
    -شعور دائم بالخمول.
    -الأرق الشديد.
    -الدوار والدوخة.
    -قلة التركيز.
    -الارتباك.
    -النسيان.
    -فقدان الذاكرة.
  5.  بعض النوبات
    -يلعب الكالسيوم دور مهم في إطلاق النواقل العصبية، لذلك فقد يسبب انخفاض مستوياته حدوث بعض النوبات عند مجموعة من الأشخاص.

أعراض نقص الكالسيوم عند النساء

أعراض نقص الكالسيوم عند النساء
أعراض نقص الكالسيوم عند النساء

-إن كنت تتسائلين ما هي أعراض نقص الكالسيوم عند النساء؟ سنجيبك أنه في البداية لا يسبب نقص الكالسيوم أي أعراض، ولكن مع تقدم الحالة وازدياد النقصان في مستويات الكالسيوم قد تعاني النساء من الأعراض الآتية:

  1. ألم العضلات
    -يؤدي النقص الحاد في الكالسيوم عند النساء إلى الإصابة بألم العضلات وتشنجاتها، والشعور بألم في الذراعين والفخذين عند الحركة، إضافة إلى الخدر والوخز في الذراعين واليدين، وقد يؤدي نقص الكالسيوم الأكثر حدة إلى المزيد من الأعراض، إليك أبرزها:
    -التشنجات.
    -عدم انتظام ضربات القلب.
    -التعب الشديد
    -يؤدي نقص الكالسيوم عند النساء إلى الإرهاق والتعب الشديد والشعور بالخمول، كما قد يترافق هذا التعب مع الدوار والدوخة ونقصان التركيز.
    مشكلات الأظافر والجلد
    -يمكن أن يتسبب نقص الكالسيوم في المشكلات الآتية:
    -تكسر الأظافر.
    -خشونة الشعر وتساقطه.
    -الأكزيما أو التهاب الجلد والذي يمكن أن يؤدي إلى الحكة وجفاف الجلد.
    هشاشة العظام
    -تتطلب العظام تخزين مستويات عالية من الكالسيوم للحفاظ على صحتها وقوتها، ومع انخفاض مستويات الكالسيوم في الجسم قد يؤدي ذلك لسحب الكالسيوم من العظام مما يجعلها هشة ويجعلها عرضة للكسر.
  2. أعراض شديدة لمتلازمة ما قبل الحيض
    -أظهرت بعض الدراسات أن تناول الكالسيوم يساعد في تحسين الحالة المزاجية وتقليل احتباس السوائل، وإن انخفاض مستويات الكالسيوم وفيتامين د لدى النساء قد يساهم في ظهور أعراض الدورة الشهرية الشديدة.
  3. مشكلات الأسنان
    -عند الإصابة بنقص الكالسيوم قد يلجأ الجسم لتعويض ذلك النقص عن طريق سحب الكالسيوم المخزن في الأسنان، مما يؤثر على صحة الأسنان ويؤدي للإصابة بالعديد من المشكلات المتعلقة بها، بما في ذلك:
    -تسوس الأسنان.
    -ضعف الأسنان.
    -تهيج اللثة.
    -ضعف جذور الأسنان.
  4. الاكتئاب والتقلبات المزاجية
    -قد يرتبط نقص الكالسيوم عند النساء باضطرابات المزاج بما في ذلك الإصابة بالاكتئاب، وإن كان النقص في مستويات الكالسيوم هو الذي يسبب الاكتئاب سيوصي الطبيب بمكملات الكالسيوم لعلاج تلك الحالة.

نقص الكالسيوم والقولون

عدم القدرة على امتصاص كمية كافية من الكالسيوم هو أحد الأسباب التي تجعل الأشخاص المصابين بمرض التهاب الأمعاء قد يعانون من نقص الكالسيوم

يحدث سوء الامتصاص بشكل رئيسي عند الأشخاص المصابين بداء كرون حيث يوجد الالتهاب في الأمعاء الدقيقة يُمتص الكالسيوم في الأمعاء الدقيقة

لذا فإن الأشخاص الذين يعانون من التهاب القولون التقرحي، الذي يعاني بشكل أساسي من التهاب في الأمعاء الغليظة قد يكون لديهم امتصاص أفضل للكالسيوم.

سبب آخر لفقدان الكالسيوم هو أن بريدنيزون وهو دواء كورتيكوستيرويد شائع يستخدم لعلاج داء الأمعاء الالتهابي، يتداخل مع امتصاص الكالسيوم

يعمل بريدنيزون أيضًا على تكسير العظام ومنع تكوين عظام جديدة، من خلال تثبيط امتصاص الجسم للكالسيوم ومنع تكوين كتلة عظمية

يمكن أن يؤدي استخدام بريدنيزون على المدى الطويل إلى فقدان كبير للعظام، يمكن استخدام اختبارات مثل قياس كثافة العظام لتحديد مدى أي فقد للعظام ومن ثم يمكن للطبيب أن يصف العلاج.

قد يكتشف العديد من الأشخاص المصابين بمرض التهاب الأمعاء أنهم لا يستطيعون تحمل الحليب وهو مصدر متوفر بسهولة للكالسيوم إما بسبب عدم تحمل اللاكتوز أو حساسية الطعام

غالبًا ما يؤدي عدم تحمل اللاكتوز إلى سوء امتصاص الكالسيوم.

علاج نقص الكالسيوم

علاج نقص الكالسيوم
علاج نقص الكالسيوم

-إذا فاتتك جرعتك اليومية من الكالسيوم، فلن تُُصاب بنقصه بين عشية وضحاها، ولكن من المهم الحصول على الاحتياجات اليومية منه؛ لأن الجسم يستخدمه بسرعة.
-تحتاج النساء إلى تناول المكملات الغذائية من الكالسيوم في فترات الحمل والرضاعة لتجنب نقص مستواه في هذه الفترات، كذلك يجب تناولها مع انقطاع الطمث إذ تزداد في هذه الفترة فرص الإصابة بهشاشة العظام، لأن انخفاض هرمون الإستروجين قد يؤدي إلى ترقق عظام المرأة بشكل أسرع.
-وبصفة عامة فإن علاج نقص الكالسيوم يعتمد بشكل أساسي على تعويضه عن طريق النظام الغذائي والمكملات الغذائية، في حال عدم وجود أي مشكلة مرضية تؤثر في امتصاصه عبر الأمعاء.

  • مصادر الكالسيوم الطبيعية
    -منتجات الألبان مثل الحليب واللبن الرائب والجبن، والزبادي (الروب).
    -بعض الأسماك مثل السردين والسلمون.
    -الفاصوليا.
    -التين.
    -البروكلي.
    -التوفو.
    -السبانخ.
    -الأفوكادو.
    -حبوب الإفطار والعصائر المدعمة بالكالسيوم.
    -المكسرات والبذور، بما في ذلك اللوز وبذور السمسم.
    -قد يُوصي الطبيب بالمكملات الغذائية في صورة أقراص للبلع أو المضغ، أو في صورة حقن إذا كانت هناك مشكلة في امتصاص الكالسيوم عبر الأمعاء، أو إذا كان النقص شديدًا.
    -لا يجب تناول مكملات الكالسيوم دون استشارة الطبيب، فقد يؤدي تناول كثير منه إلى حالة تُعرف بفرط كالسيوم الدم، والتي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وحصوات الكلى وغيرها من المشكلات الصحية.
    -إذا كان نقص الكالسيوم ناجمًا عن حالة مرضية فإن علاجه يعتمد بشكل أساسي على التخلص من السبب ورائه.
    -لا يجب التوقف عن تناول الأدوية التي قد تؤثر في امتصاص الكالسيوم دون استشارة الطبيب والذي عادةً ما يوصي ببدائل مناسبة.
  • مكملات الكالسيوم الموصى بها
    -كربونات الكالسيوم، وهي الأقل تكلفة.
    -سترات الكالسيوم، وهي الأسهل امتصاصًا لذا عادةً ما يوصى بها في حالات جراحات السمنة التي تؤثر في الامتصاص.
    -فوسفات الكالسيوم، الذي يمتص بسهولة ولا يسبب الإمساك.
    -يمكنك توقع رؤية النتائج في غضون الأسابيع القليلة الأولى من العلاج. إذا كانت حالة النقص شديدة فيجب المتابعة الطبية كل شهر إلى ثلاثة أشهر.
    -تعتمد جرعة الكالسيوم الموصى بها بشكل أساس على العمر، إذ يحتاج الأطفال على سبيل المثال إلى مزيد من الكالسيوم، لأن هياكلهم العظمية لازالت في مرحلة النمو.
    – كذلك تحتاج السيدات في مرحلة انقطاع الطمث لزيادة مستوى الكالسيوم لأنهم أكثر عرضة للهشاشة، وسيحدد الطبيب الجرعة وفقًا للحالة والعمر.

مقالات أعجبت زوارنا :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى