ضيق التنفس ماهي اسبابه

ضيق التنفس من الامراض التي تصيب الانسان ويكون بسبب العديد من العوامل سنتعرف عليها بالتفصيل في مقالنا ضيق التنفس ماهي اسبابه.

ضيق التنفس ماهي اسبابه

الإصابة بنزلات البرد:

يؤدي إلى انسداد مجاري التنفس؛ وبالتالي صعوبة عملية الشهيق والزفير.

الربو:

يعد الربو من أمراض الصدر التي تسبب ضيق وتضخم الرئتين، وتؤدي إلى صعوبة التنفس، وخاصة عند بذل مجهود بدني.

الالتهاب الرئوي:

والذي ينتج عن البكتيريا العقدية الرئوية، فيحدث تراكم للسوائل في مجاري الرئة، ويؤدي لصعوبات في التنفس.

مشكلات القلب:

ترتبط كثير من مشكلات القلب بالتنفس، مثل: الذبحة الصدرية، والنوبة القلبية، والعيوب الخلقية في القلب، وعدم انتظام ضربات القلب.

فقر الدم:

والذي يسبب نقص كريات الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين في الدم.

السمنة:

 من أبرز أسباب ضيق التنفس، وخاصة عند القيام ببذل أي مجهود زائد.

أمراض أخرى: 

مثل الانسداد الرئوي المزمن، والانسداد الرئوي، وسرطان الرئة، والصدمة التأقية، والتسمم بأول أكسيد الكربون، ونزف الدم المفاجئ، والتهاب لسان المزمار، والوهن العضلي الوبيل وغيرها.

أعراض ضيق التنفس

أعراض ضيق التنفس
أعراض ضيق التنفس

تختلف شدة حالات ضيق التنفس، قد يحدث في بعض الأحيان بشكل مفاجئ وشديد مما يسبِب الشعور بالتعب والإرهاق وفي بعض الحالات الأخرى يكون ضيق التنفُّس حالة مزمنة تتزايد تدريجياً، ومن أعراض ضيق التنفس:

1- عدم المقدرة على التنفس بشكل طبيعي .
2- شد في عضلات الجسم .
3- ألم شديد في الصدر .
4- الإرهاق الشديد وشحوب الوجه .
5- تورم شديد في الساقين بسبب كثرة وتراكم السوائل في القدمين .
6- صداع شديد بسبب قلة الاكسجين في المخ
7- الغثيان المتكرر.
8- ضعف بعضلة القلب من مما يسبب ضربات القلب السريعة بدون سبب
9- تغير في لون الوجه والشفايف تغير إلى اللون الأزرق
10- السعال الشديد بسبب ضيق التنفس

علاجات ضيق التنفس المنزلية

يمكن في بعض حالات الشّعور بضيق التّنفّس الذي لا يستدعي التّدخل الطّبيّ اللّجوء لاتّباع بعض النّصائح وطرق العلاج المنزليّة التي تساعد على التّخفيف من هذه المشكلة، وفي ما يأتي بيان لبعض هذه الطرق:

الجلوس والاسترخاء:

يساعد الجلوس على استرخاء الجسم وتسهيل عمليّة التنفّس؛ وذلك من خلال الجلوس على كرسيّ مع ثني الرّأس والصّدر إلى الأمام قليلاً، ووضع القدمين على الأرض بشكلٍ مستقيم، وإراحة المرفقين على الرّكبتين، أو إسناد الذّقن بين راحتي اليد، كما يمكن وضع وسادةٍ على طاولةٍ وإراحة الرّأس عليها.

الوقوف مع إسناد الظهر:

حيثُ يساعد الوقوف على إراحة الجسم والممرّات الهوائيّة، ويمكن ذلك من خلال الوقوف وإسناد الظّهر والوركين على الحائط، ووضع اليدين على الفخذين وإمالة الرّأس إلى الأمام قليلاً مع الحرص على المباعدة بين الكتفين، وكذلك القدمين.

تحسين وضعية الاستلقاء: 

يعاني العديد من الأشخاص من الشّعور بضيق التنفّس أثناء الاستلقاء والنوم ممّا يؤدّي إلى إيقاظهم من النّوم عدّة مرّات في اللّيل، ولتجنّب ذلك يمكن النوم على الجنب مع وضع وسادةٍ بين السّاقين وتحت الرّأس، أو من خلال النّوم على الظّهر مع رفع الرّكبتين والرّأس باستخدام الوسادة ممّا يساعد على استرخاء المسالك الهوائيّة وسهولة التنفّس.

التّعرّض للهواء البارد:

أظهرت إحدى الدّراسات أنّ التعرّض للهواء البارد يساعد على التّخفيف من مشكلة ضيق التّنفّس، ويمكن ذلك من خلال توجيه المروحة إلى الوجه واستنشاق الهواء البارد.

شرب القهوة:

حيثُ أظهرت إحدى الدّراسات أنّ مادّة الكافيين تساعد على استرخاء العضلات في المجرى التّنفسي للأشخاص المصابين بالرّبو، وهذا بدوره يساعد على تحسّن وظيفة الرئتين لمدّة قد تصل إلى أربع ساعات.

طرق الوقاية من ضيق التنفس

طرق الوقاية من ضيق التنفس
طرق الوقاية من ضيق التنفس

تساعد التغييرات في نمط الحياة في الوقاية من أسباب ضيق التنفس، وتشمل الآتي:

  • الإقلاع عن التدخين.
  • الابتعاد عن الملوثات والمواد المسببة للحساسية.
  • فقدان الوزن الزائد.
  • عدم بذل مجهود زائد في المرتفعات العالية.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة.
  • استشارة الطبيب للحصول على خطة علاج مناسبة حسب الحالة التي يعاني منها الشخص.

مقالات أعجبت زوارنا :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى