ابنة صلاح ذو الفقار تكشف كواليس حديثها مع الرئيس السيسي

كشفت امس منى ذو الفقار ابنة الفنان صلاح ذو الفقار عن اهم كواليس تكريم الرئيس عبد الفتاح السيسي لوالدها وهذا تفاصيل الخبر في السطور التالية.

ابنة صلاح ذو الفقار تكشف كواليس حديثها مع الرئيس السيسي

ابنة صلاح ذو الفقار تكشف كواليس حديثها مع الرئيس السيسي
ابنة صلاح ذو الفقار تكشف كواليس حديثها مع الرئيس السيسي

أعربت المحامية والخبيرة القانونية، منى ذو الفقار، ابنة الراحل صلاح ذو الفقار، عن سعادته عن تكريم الرئيس عبدالفتاح السيسي لوالدها في عيد الشرطة رقم 71، معقبة: “لا تتخيلي مشاعري أول مرة في حياتي أحضر تكريم لوالدي بعيداً عن السينما وجوائزها”.

وأضافت ذو الفقار، في مداخلة هاتفية في برنامج “كلمة أخيرة”، المذاع عبر فضائية “أون إي”، اليوم الإثنين، قائلة: “طول عمري فخورة بوالدي ولكن النهاردة كنت فخورة بيه بشكل مختلف ومؤثر، أول مرة أحس أني بنت البطل مش الفنان الذي ضحى بنفسه وتطوع وكنت حينها صغيرة وتطوع وترك أسرته لمقاومة الاحتلال الإنجليزي على خط القنال”.

وعن حديث الرئيس الجانبي معها، كشفت ما حدث قائلة: “الرئيس قال لي كلام جميل وحاولت أرد بنفس الطريقة لكن كلام الرئيس كان رائعاً وفوق الوصف، وعجز لساني عن الرد وخجلت وكان مشجعاً ولطيفاً وأنا خجلت من كلامه الرائع”.

وعن حياة والدها، ردت قائلة: “والدي كان رجلاً منضبطاً وظل محافظاً على طقوس حياة رجل الشرطة حينما يستيقظ مبكراً في الخامسة فجراً قبل بزوغ الشمس “.

كواليس العمليات الفدائية لصلاح ذو الفقار

عن كواليس العمليات الفدائية التي شارك فيها الفنان الراحل وهل تحدث معها عنها، قالت: «لم يتحدث معي يوماً عنها، ولم يكشف لي شيئاً، قد يكون حينها يخشى على توترنا وخوفنا عليه، ولكنه لم يكن يتحمل وجود أي خطر يطال بلده».

وعن بقاء والدها الفنان في أذهان ووجدان المصريين والأجيال الجديدة، قالت: «بشارك في محاضرات وبشوف إنه خالد في أذهان المصريين، وبالأخص الجيل الجديد بلاقي فتيات في أعمار 14-15 سنة يشوفوني يقلولي ده فتى أحلامنا، وهذا الحب الممتد عبر العصور يشعرني بالدفء والحب».

ابنة صلاح ذو الفقار تكشف أسرارا في حياة والدها

ابنة صلاح ذو الفقار تكشف أسرارا في حياة والدها
ابنة صلاح ذو الفقار تكشف أسرارا في حياة والدها
كشفت منى ذو الفقار، ابنة الفنان الراحل صلاح ذو الفقار، كواليس تكريم الرئيس عبد الفتاح السيسي لوالدها، اليوم، على هامش احتفالات عيد الشرطة الـ 71 بأكاديمية الشرطة.
وقالت ابنة صلاح ذو الفقار، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى مُقدّمة برنامج «صالة التحرير» عبر فضائية «صدى البلد»، عن التكريم: «كنت طايرة، أول مرة أحضر تكريم لبابا على أنه بطل وطني تطوع للكفاح ضد المحتل الأجنبي، وشارك الفدائيين المقاومة في الدفاع عن الوطن».
وأضافت ابنة الفنان الكبير الراحل، مساء اليوم الاثنين، أنه للمرة الأولى تحضر تكريم والدها؛ الذي شارك في ملحمة الشرطة بمعركة الإسماعيلية يوم 25 يناير 1952؛ واستطاع التصدي، مع مجموعة من أبناء الوطن الشرفاء، للمحتل الأجنبي، ورفضوا تسليم المدينة، ودافعوا عنها حتى اللحظة الأخيرة.
وأوضحت منى ذو الفقار، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى مُقدّمة برنامج «صالة التحرير» عبر فضائية «صدى البلد»، أن العائلة فخورة جدًا وفي غاية السعادة لهذا التكريم الذي جاء في وقته، لافتة إلى أن والدها كان ضابطً للشرطة، وعمل مدرسًا في كلية البوليس، وتولى مسئولية انتقال المستجدين في الشرطة للحياة الشرطية.
ولفتت ابنة صلاح ذو الفقار، إلى أنه أيام العدوان الثلاثي على مصر، توجه والدها إلى خط القناة رفقة مستجدين، من رجال الشرطة، وحصل على هذا الموقف نوط الواجب من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

مقالات أعجبت زوارنا :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى