الطب والصحةغير مصنف

معلومات كامله عن تسمم الحمل وما يجب الحذر منه

تسمم الحمل هو مرض يصيب بعضا من النساء الحوامل بعد شهرهن السادس ولذا وجب على المرأة الحامل متابعة حملها باستمرار منذ تلك الفترة من فترات الحمل وتتخلص أعراض تسمم الحمل فيما يلي:

تورم في سائر جسد المرأة بمعني زيادة غير طبيعية للوزن والطبيعي أن المرأة الحامل تزيد في الوزن بمعدل يتراوح من ١الى٢ كيلو جرام شهريا على اقصي ارتفاع في الوزن بخلاف ذلك فعليكي مراجعة طبيبك فورا وعمل الفحصوات الازمة.

يصاحب أعراض تسمم الحمل الشعور بصداع شديد جدا مع ضبابية الرؤية أو الزغللة التي تصاحب صداع الرأس ،كما ترى مريضة التسمم بزلال بالبول وكل هذة الأعراض مؤشر على وجود تسمم بالحمل .

تأثير التسمم أولا على الأم

الحامل : كما ذكرنا سابقا الشعور بالصداع الشديد وارتفاع في ضغط الدم ، ولكن الأخطر أن في حالات التسمم التي أهملت وأصبحت شديدة فقد تؤدي إلي الوفاة وهذا ما يجعل من تسمم الحمل مرضا خطيرا .

وأما عن تأثير تسمم الحمل على الجنين فإن اقلهما خطورة هي الولادة المبكرة واشدها خطورة هي الوفاة للجنين وذلك لان التسمم في الحمل يؤدي إلي نقص السائل المحيط بالجنين في رحم امه وبالتالي أضعاف نمو الجنين في بطن امه .

يتم الفحص في المستشفيات الخاصة بالنساء والولادة بأخذ عينات من البول وعمل التحليلات اللازمة لقياس نسبة زلال البول ومدي ارتفاع ضغط الدم ومن ثم أعطاء الأدوية المناسبة للام الحامل .

وفي الحالات الشديدة أي التي يصاحبها ارتفاع شديد في ضغط الدم فليس أمام الطبيب سوى اتخاذ قرار بتوليد السيدة ولادة مبكرة لان في تلك الحالة تكون الأم في خطر يهدد حياتها ولذا يجب متابعة الطبيب باستمرار وقياس الضغط بشكل دوري للتأكد من أن الحمل يسير في أمان وعن الشعور بأي ارتفاع في الضغط وجب زيارة طبيب النساء للقيام بعمل اللازم .

مقالات أعجبت زوارنا :

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى