أخبارغير مصنف

عقوبات أمريكة علي مساعدي داعش

صدرت عقوبات أمريكة علي مساعدي داعش من قبل الولايات المتحده الامريكيه .

عقوبات أمريكية ضد كيانات وأفراد لتورطهم بعمليات بيع النفط بين داعش والأسد

أعلنت الإدارة الأمريكية _ وذلك بعد تحقق وزارة الخزانة الأمريكية في هذا الشأن _عن فرض عقوبات جديدة على 10 كيانات وأفراد روس وسوريين، بمن فيهم وسطاء يعملون لتسهيل عمليات بيع النفط بين تنظيم «داعش» والنظام السوري وذلك لمعاقبة النظام السوري بما تفعله مع الشعب السوري واسطا تقويض الوساطة بينها وبين داعش , ومن هؤلاء :
1- رجل الأعمال السوري، جورج حسناوي، وشركة «هيسكو للهندسة والإنشاء» التي يعمل لصالحها، بسبب دعمه المادي والتصرف نيابة عن الحكومة السورية،
2- مدلل خوري، وخمس من شركاته الذي ارتبط بعلاقة طويلة الأمد مع نظام الأسد ويمثل مصالح النظام التجارية والاقتصادية مع روسيا.
3-رجل الأعمال الروسي الرئيس السابق للاتحاد الدولي للشطرنج، كيرسان إيليومزينوف.
4-نيكوس نيكولو وشركة «برايماكس للاستشارات التجارية المحدودة وشركة «هدسوترايد المحدودة»، التي يقوم بإداراتها
5-شركتي «إيزيجو للاستثمارات المحدودة» وكريسمنت التجارية.
وبمقتضي ذلك الإجراء يتم تجميد جميع ممتلكات هؤلاء الأشخاص والكيانات، الموجودة في أمريكا ، أو ضمن نطاق صلاحياتها، ويمنع كذلك بموجبها أي مواطن، أو مقيم على أراضي الولايات المتحدة، من التعامل معهم أو الاتصال بهم.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل هذا كل ما في جعبة أمريكا تجاه سوريا والأزمة السورية ؟ أن لا يتخطى حدود أمريكا فقط وذلك لحمايتها فقط دون وجود اللافتات والكلام الرنانة لحماية حقوق الإنسان ؟

مقالات أعجبت زوارنا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى