أخبارغير مصنف

وزارة الصحة تعلن إرتفاع أعداد الوفيات في حادث تدافع مني

نتابع معكم زوارنا الكرام، آخر التطورات الخاصة بحادث تزاحم وتدافع مشعر مني، حيث أعلنت وزارة الصحة والسكان، ارتفاع عدد حالات الوفاة بين صفوف الحجاج المصريين جراء حادث التدافع بمشعر منى بالمملكة العربية السعودية إلى 124 متوفي، إضافة إلى 70 مفقودًا، و16مصابًا.

وقال الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة ، خلال زيارته للمملكة العربية السعودية، إنه اطمئن بنفسه على الحالة الصحية للمصابين الذين استقرت حالتهم بشكل كبير، مشيرًا إلى أن الخدمات الطبية المقدمة لهم بالمستشفيات السعودية تتم بأعلى معايير الجودة.

ولفت إلى أن عدد المصابين الذين ما زالوا يتلقون العلاج بالمستشفيات السعودية بلغ 16 مصابًا.

زار الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، رئيس بعثة الحج، والدكتور أحمد عماد، وزير الصحة، عددا من مستشفيات مكة للاطمئنان على الحجاج المصريين المصابين في حادث تدافع منى، لمتابعة مدى تلقيهم الرعاية الصحية، وكشف وزير الصحة عن تماثل عدد كبير من المصابين للشفاء.

واستنكر وزير الأوقاف، رئيس بعثة الحج، فكرة تدويل الإشراف على الأماكن المقدسة، المطروحة من جانب إيران، وهجومها على قيادة المملكة العربية السعودية، واعتبرها مزايدات على المملكة لا يمكن تحقيقها على أرض الواقع، وقال: «إن جهود المملكة في خدمة الحجاج والحرم لا ينكرها إلا (جاحد)، وإن مصر لن تسمح لأى دولة بابتزاز المملكة»، لافتا إلى تقديم الحكومة المصرية كل الدعم إلى السعودية حكومة وشعبا.

وصرح «جمعة»، أمس، بأن السعودية بدأت التحقيق في حادث التدافع بـ«منى»، الذي راح ضحيته أكثر من 780 حاجا، وتابع: «نحن على ثقة في نزاهة نتائج التحقيقات»، وأوضح أن السعودية تقدم الدعم الكامل للبعثة المصرية بشأن البحث عن المفقودين، وتابع: «نستثمر تلك العلاقات من الناحية الدبلوماسية للحصول على حقوق الضحايا والمصابين من الحجاج المصريين».

وأوضح وزير الأوقاف أن السلطات السعودية دفنت جميع جثث الحجاج بصورة شرعية، وفق الإجراءات القانونية والإدارية المتعارف عليها، منها الحصول على بصمة DNA، وتصوير المتوفى، لافتا إلى أنه كان من الصعب عودة جثث الحجاج إلى بلادهم، خشية حدوث وباء أو تحلل الجثث جراء التأخر في دفنها أكثر من الوقت اللازم، وأشار إلى مخاطبة الجهات المختصة في المملكة بضرورة حفظ الحقوق القانونية للمتوفين من الحجاج المصريين، موضحا أنه من المقرر متابعتها بالطرق الدبلوماسية، واستخراج شهادات الوفاة للمتوفين ومتابعة كل ما يخصهم.

من جانبه، قرر محمد شعلان، رئيس بعثة السياحة، رئيس قطاع الرقابة على الشركات بوزارة السياحة، أمس، إحالة 5 شركات سياحية إلى التحقيق لامتناعها عن إخطار الوزارة ببرنامج حج «الفرادى»، وتقصيرها تجاه الحجاج، لافتا إلى أنه من المقرر إعلان الوزارة نتائج التحقيق فور انتهائها، والعقوبات المقررة في مو اجهة الشركات المخالفة، وكشف «شعلان» عن تكليفه اللجان النوعية باستمرار متابعة أداء جميع الشركات وموافاته بالمخالفات.

من جهة أخرى، قرر القطاع الدينى بوزارة الأوقاف إقامة صلاة الغائب، اليوم، على شهداء حادثتى التدافع في منى، وشهداء الرافعة في الحرم المكى الشريف، في جميع مساجد الجمهورية، سائلين الله، عز وجل، أن يتقبلهم عنده في الشهداء والصالحين، وأن يرزق أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.


مقالات أعجبت زوارنا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى