أخبارغير مصنف

غضب الكثير من المدرسين بعد تصريح وزارة التربية و التعليم

  • تحدث الدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم، عن أن هناك تغيير كبير سيحدث في أسلوب التعليم بداية من العام المقبل وهذا التغيير يتمثل في التحول الى نظام المحاضرات وأحقية الطالب إختيار المعلم الذي سيشرح له في المدرسة، ولكن كشف أيضا عن أن مناهج العام الدراسي المقبل لم يتم وضعها الى الآن وهو ما أزعج الكثير من مدرسي الدروس الخصوصية.
  • سبب هذا الجدل الذي حدث هو أن هناك الكثير من المدرسين قد بدأو في الدروس الخصوصية مع بداية شهر أغسطس، وذلك في الوقت الذي قال فيه الوزير أن المناهج لم يتم وضعها الى الآن، فهذا يحتمل أن يكون هناك تغيير في المناهج، وهذا التغيير من المحتمل أن يكون من أجزاء قد تم شرحها بالفعل في الدروس الخصوصية.
  • لذلك ينتظر الآن الجميع المنشورات الرسمية من الوزارة والتي ستحدد كيفية تطبيق كل القرارات السابقة، وأيضا ستحدد ما هي المناهج الجديدة سيتم تدريسها في العام المقبل.

مقالات أعجبت زوارنا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى