أخبارغير مصنف

أوليمينكما يكشف ما جري بين بوتين وأردوغان

كشف وزير التنمية الاقتصادية الروسي أليكسي أوليمينكما ، عن بعض القضايا الهامة التي ناقشها الرئيس الروسي فلادي مير بوتين، وأيضا نظيره التركي رجب طيب أردوغان.

وأكد أوليمينكما ، أن الرئيسين بدآ مناقشة في التفاصيل آلني تخص بناء مشروع “السيل بدولة تركية ليتم نقل الغاز، الهام لكلا البلدين، لدي موقع الأنبوب على الساحل.

وقال أوليمينكما للصحفيين، الأحد الموافق  4 من شهر سبتمبر/أيلول”بخصوص (السيل التركي)، العمل يتقدم أيضا… يتم أتخاذ قرارات بشأن التفاصيل المحددة هناك… على السبيل للمثال…أين وفي أي مكان يجب أن يدخل لهذا بالأنبوب على الساحل بدولة التركي، وأيضا تخصيص أراض لهذا الغرض… بشكل يكاد يكون عام للعمل جدي جدا”.

مشروع "السيل التركي" لنقل الغاز
مشروع “السيل التركي” لنقل الغاز

وقد أشار الوزير الروسي إلى أن بوتين وأرد وغان بحثا مسألة إلغاء الحظر عن أستيراد لجميع المنتجات الغذائية التركية إلى دولة روسيا وأيضا رفع القيود المفروضة على مدينة أنقرة بهذا الشأن.

أما بخصوص هذه المسألة قال أوليمينكما: “بالطبع سوف يناقشها كل من الرئيس الروسي والتركي في (مسألة تخص لرفع الحظر).. وفال نحن نعمل على رفع هذه القيود

المنتجات التركية في روسيا
المنتجات التركية في روسيا

وقد أشار أوليمينكما إلى أن بوتين وأرد وغان اتفقا أيضا على إقامة صندوق استثمار يكون مشترك بين بلديهما.

وقال أوليمينكما بهذا الصدد: سوف نضع اللمسات الأخيرة ليتم  إقامة صندوق استثمار روسي- تركي وذلك في نهاية شهر أغسطس/آب فأتمت دولة تركيا التغييرات التشريعية الضرورية لإقامة الشريك المناظر لصندوقنا للاستثمار المباشر فهو صندوق الثروة السيادي لدي دولة التركي

أضاف:”أعتقد خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول أو شهر نوفمبر/تشرين الثاني سوف تتوافر لدينا قائمة بالمشاريع وسوق نخصص خط ائتمان لبدء العمل”.

ويعمل بوتين وأرد وغان على التطبيع للعلاقات بين الحليفين الإقليميين السابقين بعد توتر العلاقات على خلفية إسقاط مدينة  أنقرة بالقاذفة الروسية “سو24” فوق سوريا أثناء تأديتها لمهمة ضد الإرهاب، فتم قتل قائدها.

وفي وقت سابق، إعلان من قبل صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي عن إنشاء صندوق استثماري مشترك مع مدينة أنقرة.

ذكر أن الرئيس الروسي فلادي  فلادي مير بوتين عقد بالفعل اجتماعا مع نظيره التركي الرئيس رجب طيب وأرد وغان، السبت

 الموافق  3 من شهر سبتمبر/أيلول، على هامش قمة مجموعة العشرين المنعقدة في بمدينة هانوي الصينية.

وقد استهل الزعيم التركي اللقاء بشكر الرئيس بوتين على استئناف رحلات الطيران العارض “شاررت”المستمر  بين البلدين، فيما مازح رئيس روسيا ، أيضا رئيس المخابرات التركي، لإضافة مناخا لطيفا ووديا على اللقاء .

مقالات أعجبت زوارنا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى