الطب والصحة

علاج إدمان الأفيون

علاج إدمان الأفيون ليس بالأمر السهل، فالأفيون هو أحد أشهر أنواع المخدرات المستخرجة من مواد طبيعية وقد كان يستخدم قديمًا من أجل تسكين الألم، لكن مع التعاطي المستمر ظهر اعراضه الإدمانية، تناول الأفيون يرفع مستوى هرمون الاندروفين بالمخ مما يجعل المتعاطي يشعر بالسعادة والاسترخاء ومن هنا تبدأ رحلته مع الإدمان والتي قد تنتهي بعواقب وخيمة.

اعراض إدمان الأفيون

ينتج عن تناول الأفيون العديد من الأعراض من بينها أمراض نفسية وأعراض جسدية وذلك كالتالي:

اعراض إدمان الأفيون النفسية

  • الإصابة بالاكتئاب الحاد.
  • الرغبة في الانتحار.
  • التبلد واللامبالاة.
  • عدم الإحساس بالزمن.
  • اعراض إدمان الأفيون الجسدية
  • الشعور بالقيء والرغبة بالغثيان.
  • زيادة في إفراز اللعاب.
  • شحوب البشرة.
  • ظهور طفح جلدي والرغبة في حك الجلد.
  • فقدان الشهية.
  • الإصابة بالإمساك.
  • ضيق التنفس وزيادة ضربات القلب.
  • تدمير وظائف المخ.
  • الإصابة بالضعف الجنسي.
  • حدوث تلف في الكبد.
علاج تعاطي المخدرات
علاج تعاطي المخدرات وإدمان الأفيون

علاج إدمان الأفيون

يتم علاج إدمان المخدرات في مستشفى حريتي لعلاج الإدمان عن طريق وضع خطة علاجية تمر بأربعة مراحل اساسية وهم:

1- مرحلة الفحص والتشخيص

يتم توقيع الكشف الطبي الدقيق على المريض وإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة، ثم يتم وضع البرنامج العلاجي الذي يتناسب مع حالة المريض.

2- مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الأعراض الانسحابية

يتم سحب نسبة المخدر من الجسم عن طريق وضع البروتوكول العلاجي الذي يناسب الحالة، يخضع المريض إلى الرقابة الدائمة طوال 24 ساعة من أجل تخطي الأعراض الانسحابية دون ألم ومن أجل مراقبة كافة العلامات الحيوية الخاصة بالمريض.

3- مرحلة العلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي

خلال هذه المرحلة يتم البحث عن الأسباب التي دفعت المريض إلى الإدمان والعمل على حلها، بالإضافة إلى حل كافة المشكلات النفسية التي نتجت عن الإدمان ويخضع المريض إلى جلسات دعم نفسي بصورة فردية وجماعية.

يتم يتم البدء في محاولة تغيير سلوك المريض وإعادة تأهيله من أجل دمجه في المجتمع مرة ثانية.

4- مرحلة المتابعة بعد الشفاء

بعد الوصول إلى مرحلة الشفاء تتم المتابعة المستمرة مع المريض لضمان عدم التعرض لانتكاسة.

مستشفى علاج إدمان الأفيون

يجب أن يتم اختيار مستشفى علاج إدمان بعناية شديدة وذلك وفقًا للعديد من المعايير من بينها:

  1. يجب أن تتأكد من أن المستشفى حاصلة على ترخيص طبي بمزاولة المهنة وايضًا كافة العاملين بها.
  2. القدرة على وضع العديد من البرامج العلاجية المتخصصة التي تتناسب مع حالة المريض، بالإضافة إلى وجود برامج اقتصادية تتناسب مع الإمكانيات المادية للمريض.
  3. وجود فريق من الأطباء المتخصصين مع وجود فريق متخصص في الدعم النفسي من أجل مساعدة المريض على العلاج وتخطي المشكلات النفسية.
  4. توفير مناطق مخصصة للترفيه والتريض حتى لا يشعر المريض بالمل.
  5. الحفاظ على خصوصية المريض وضمان سرية العلاج فهو حق للمريض.
  6. تحقيق نسب شفاء عالمية ويمكنك التحقق من هذا الأمر عن طريق السؤال عن المستشفى عبر المنتديات والتأكد من سمعة المستشفى والفريق الطبي.

هل يمكن علاج إدمان المخدرات في المنزل

من الصعب أن يتم علاج إدمان المخدرات في المنزل؛ وذلك لأن المريض يمر بالعديد من المراحل من أخطرها مرحلة سحب السموم من الجسم والتي يشعر من خلالها المريض بأعراض انسحابية خطيرة، بالإضافة إلى عدم قدرة الأسرة على التعامل مع المريض خاصة أنه قد يواجه نوبات من العنف والهياج ولا تستطيع الاسرة التعامل معه مما قد يؤدي إلى تعرض المريض إلى الإيذاء.

لذلك يجب الذهاب إلى مصحة علاج إدمان متخصصة والتي تساعدك على تخطي هذه المرحلة، لذلك تواصل مع مستشفى حريتي وسوف تجد الدعم اللازم فنحن نعمل من أجل مساعدتك


مقالات أعجبت زوارنا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى