التخطي إلى المحتوى
خطوات مهمة تجعل مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

​المشروعات الصغيرة، باتت هي المنقذ من الحياة الاقتصادية الصعبة التي يعيشها الشعب في مصر، حيث يلجأ الشباب إلى العمل الخاص بامتلاك مشروع أو محل تجاري في أي منطقة ليكسب عيشه، وليكون المنقذ له من الحياة الصعبة.

وعلى الرغم من وجود توجه صريح لعمل المشروعات الصغيرة، إلا أن مخاطر الخسارة، تظل شبحًا يقف في وجه الشاب، والذي يخشى أن يخسر أمواله التي جمعها على مدار سنوات طويلة، وفي هذا السياق قدم موقع “بزنيس كوميونيتي” بعض النصائح والخطوات التي تضمن لك نجاح أي مشروع بدون مخاطرة، وهي:

1 – الواجهة

مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

 

اهتم بأن تكون واجهة مشروعك معبرة عن بعض الأمور الهامة، أولها نشاطك التجاري، وكيفية عرضه على الناس، كما يجب أن تبرز العروض المُقدمة من إدارة المحل إلى الجمهور، والتي يتميز بها المحل أو المشروع التجاري عن أي مكان آخر.

2 – اختيار الموقع

مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

 

لا شك أن اختيار موقع المشروع يمثل 50 % أو أكثر من فرص نجاحه، فالبعض يرى أن عمل مشروع تجاري متخصص في نوعية من الطعام بالصحراء، أمر قد لا يكون له ذلك الأثر الجيد على الربح المادي، كما أنه لن يؤثر إيجابًا على النواحي الاقتصادية للمشروع.

3 – العاملين

مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

 

يجب أن يختار صاحب المشروع العاملين في المحل بعناية فائقة دون ملل، فهم الذين سيتعاملون مع الجمهور، ويجب أن يكونوا على ثقة كبيرة من جانب صاحب المحل، الذي قد يرى فيهم الأشخاص المناسبين لخدمة الجمهور بشكل مُرضي، ما يحقق في نهاية الأمر ربح مادي للمشروع.

4 – التواصل الاجتماعي

مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

 

يجب أن يصل المشروع التجاري إلى الجمهور، فلابد منهم الاكتفاء بالإعانات الميدانية أو أوراق توزع باليد، بل يجب أن يذهب المشروع بكل منتجاته إلى الجمهور، خاصة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وتمويل حملات تسويقية عليها، للوصول إلى الأشخاص المهتمين باختصاص المشروع، وهو الأمر الذي يوفر ربح تجاري مرتفع لصاحبه.

5 – الإغراءات والعروض

مشروعك في نجاح محقق
مشروعك في نجاح محقق

 

لا شك أن العروض هي الأمور والعوامل المميزة بين نشاط تجاري وآخر، فإذا اتفق كل منهما في توفير نفس الخدمة للجمهور، فسيبقى عامل العروض والإغراءات هو الحاسم في صراع المشروعات التجارية.

التعليقات

اترك رد