التخطي إلى المحتوى
مهندس ميكانيكا يخترع أول سيارة تعمل بالمياه بدلاً من البنزين
المهندس محمود عبد الفتاح مخترع سيارة تمشي بالمياه بدلاً من البنزين

قام المهندس محمود عبد الفتاح ، الحاصل علي بكالوريوس الهندسة قسم الميكانيكي ، باختراع أول سيارة تدور بالمياه بدلاً من البنزين، وهذا هوا الأول من نوعه في العالم سيارة تمشي بالمياه بدلاً من البنزين.

المهندس محمود عبد الفتاح يتحدث عن اختراعه

في حديث المهندس محمود عبد الفتاح ، لليوم السابع ، قال تبخرت أحلامي وسط عدم اهتمام المسئولين باختراعي الذي يقلب موازين العالم ، والذي سيغير الكثير في مصر ، ويحد من مشاكل غلاء الأسعار، الذي يتأثر بالطبع بغلاء البنزين، كما أن البنزين يؤثر علي البيئة ، إن المياه لا تؤثر نفس تأثير البنزين.

قال المهندس محمود عبد الفتاح ، أيام ثورة  يناير كنّا نقف بالطوابير لكي نحصل علي حصتنا من البنزين، وكنا نقف بالساعات، فكانت أزمه تمر بها مصر وكنت حزيناً بشأن هذا الأمر، ومن هنا جاءت لي الفكرة، وقمت بعمل نموذج صغير وشغلت أول سيارة تعمل بالمياه بدلاً من البنزين والغاز، عن طريق غاز الهيدروجين.

ويقول المهندس محمود عبد الفتاح قمت بعمل السيارة التي تمشي بالماء بدلاً من البنزين أو الجاز، وهي عبارة عندما يخرج غاز الهيدروجين من الماء عقب تفكيك جزيئاته عن طريق جهاز قمت بتصنيعه بحيث يحول الماء إلي هيدروجين، لتعمل به السيارة وهذا لا يؤثر أبداً علي السيارة ولا يسبب لها أي مشاكل ، وقال المهندس محمود عبد الفتاح أن السيارة تعمل بالماء العادي أو الماء المالح علي حد السواء.

وقد أكد المهندس محمود عبد الفتاح أن لتر الماء عندما تتفكك جزيئاته إلي هيدروجين ، وأكسجين ، يجعل السيارة تمشي مسافة ٥٠٠ كيلو متراً ، وأن الجهاز الذي اخترعته الذي يفصل المياه، بتقنية متطورة، جداً ليس له مثيلاً علي مستوي العالم، وهوا متطوراً ، وليس تقليدياً، وهذا الجهاز يجعل عمر الموتور أطول ولا يسخن عند التشغيل ، مما يحدث عندما نقوم بتشغيله بالبنزين.

ويعاني المهندس محمود عبد الفتاح من تجاهل المسؤولين لاختراعه الذي يقلب موازين العالم عند استخدامه، وقال قابلت وزير البحث العلمي، السابق، في احدي مؤتمرات جامعة السويس، وقام بإعطائي كرته الشخصي وبعد ذلك ترك الوزارة.

التعليقات

اترك رد