التخطي إلى المحتوى
قمة الأهلي و الزمالك … و الوداع المحتمل
مباراة القمة .. و الوداع المحتمل

عادةً ما تشهد مباريات الأهلي و الزمالك العديد من المفاجآت التي أصبحت أمراً عادياً كالاستغناء عن بعض الاعبين أو التعاقد مع البعض الآخر، إقالات المدربين و الأجهزة الفنية بأكملها، أما عن مباراة اليوم رغم أنها قد لا تؤدي إلي أي تغيير في جدول الدوري، فقد نجح الفريق الأحمر في احتلال مقدمة الجدول و حسم اللقب مبكراً، أما عن الفريق الأبيض فلم يزداد ترتيبه عن المركز الثالث ، و لكن علي الرغم من هذا تمثل المباراة أهمية كبيرة بالنسبة لمجالس إدارة الفريقين و بالأخص فريق نادي الزمالك.

موقف نادي الزمالك

خرج نادي الزمالك مؤخراً من بطوله دوري أبطال أفريقيا حيث بلغ رصيده ٦ نقاط، ومثل هذا الخروج صدمة لجماهير الفريق الأبيض حيث فاز مرة واحدة، و خسر و تعادل مرتين، مما أثار غضب الجماهير و مجلس الإدارة حيث أصدر رئيس نادي الزمالك قراراً يفيد استبعاد حوالي عن ١٠ لاعبين من الفريق الموسم المقبل و في مقدمتهم أحمد جعفر، وإسلام جمال و صلاح ريكو، و بعد إتاحة الفرصة مجدداً لإيناسيو المدرب البرتغالي في المباريات المتبقية من كأس مصر و البطولة العربية، تأتي مباراة القمة التي يقع عليها عاملاً كبيراً في تحديد مصيره، أما في حالة الهزيمة فيكون رحيل الرجل البرتغالي أمراً وارداً، و علي الجانب الآخر يلعب المباراة كلاً من مصطفي فتحي و ستانلي المباراة علي سبيل الوداع قبل انتقالهما لفريقي التعاون و القادسية الكويتي علي الترتيب.

موقف النادي الأهلي

علي النقيض ، يخوض النادي الأهلي المباراة بروح البطولة و بأعصاب غير متوترة حيث فاز بدرع الدوري و نجح في الوصول لدور الثمانية في بطولة دوري أبطال أفريقيا مما أضفي بريقاً علي مستوي الفريق و مديرة الفني حسام البدري، يمثل فوز الأهلي في لقاء القمة اليوم أمر طبيعي و خسارته لن تكون مؤلمة، حيث يستعد أبطال الدوري في خوض البطولة العربية التي ستنطلق السبت المقبل.

و أخيراً، قد تكون مباراة القمة اليوم هي آخر لقاء قمة يجتازه كلاً من حسام غالي و عماد متعب حيث توترت العلاقات بينهما و بين مدرب الفريق مؤخراً لذلك يمكن أن تكون هذه المباراة هي آخر مباراة قمة يشارك فيها كلاً من غالي و متعب.

التعليقات

اترك رد