التخطي إلى المحتوى
أخر تطورات الوضع في جزيرة الوراق بين المواطنين وقوات الأمن
احداث جزيرة الوراق اليوم

تقد اليوم عدد كبير من قوات الأمن، لتنفيذ قرار إزاله للمنشآت التي تعدت علي أراضي الدولة دون وجه حق ، وقد قام بعض الأشخاص بتحريض أهالي الوراق،  بالرفض والوقوف أمام قوات الأمن لعدم تنفيذ القرارات.

قررات إزالة في جزيزة الوراق

شهدت اليوم جزيرة الوراق الكثير من المشاحنات والمشاغبات ، التي وقعت اليوم لتنفيذ 700 قرار إزاله، حيث قام عدد من الأهالي بالاعتراض علي قرار الإزالة الأمر الذي أدي إلى وجود أحداث شغب وقتل وأصابه 30من بين صفوف قوات الأمن والمواطنين ، مما أسفرت هذه المشاحنات عن أصابة أفراد الأمن ومقتل شاب في العقد الثاني من العمر ومازال البحث مستمرا عن الجاني الحقيقي.

قررات الإزالة دخلت حيز التنفيذ

بعد ما قرر الأهالي بعد الامتثال إلى قرارات الحكومة في إزالة المنازل المخالفة قررت المحافظة سحب قوات الأمن من المنطقة ، لكن تم بالفعل هدم تسع منازل قبل الوقوع في فخ المثيرين للشغب وأصحاب المصالح الحقيقية في وقوع الفتنة بين المواطنين والشرطة بعد مقتل الشاب العشريني .

تفاصيل أحداث الوراق بالتفصيل

قامت قوات الأمن بالتحرك إلى جزيرة الوراق في تمام الساعة العاشرة صباحا لتنفيذ حكم إزاله 700 من المخالفات في المباني علي ارض الجزيرة والتعديات علي أراضي الدولة.

قامت قوات الأمن بتنفيذ القرار حتي يتم تقنين الأوضاع الخاصة بالأراضي في الجزيرة

والحصول علي عقود ملكية لهذه الأراضي ، وتقديم التعويضات اللازمة لبعضهم ولكن أثناء تنفيذ القرارات فوجئ القوت الأمن بان بعض المشاغبين قاموا بتحريض الأهالي ضد القوات وكما تم التعامل من قبل الأهالي بالخرطوش في اتجاه قوات الأمن، مما اسفر عن أصابة 37 من قوات الأمن  ومقتل شاب في العقد الثني من العمر ، وتم  إسعاف المصابين إلي مستشفي العجوزة وتشريح جثة الشاب لبيان سبب الوفاة.

التعليقات

اترك رد