التخطي إلى المحتوى
القولون العصبي وأسباب وعلاجه
القولون العصبي

تعتبر الأمعاء الغليظة تعريف أخر للقولون ومكانه أسفل التجويف البطني من جهة اليمين حتى أسفل الأضلاع ومن العرض من جهة اليسار لتصل في النهاية إلى الحوض والأمعاء نوعين من العضلات دائرية وطولية ، والقولون العصبي ماهو إلا حدوث اضطرابات تؤثر على عملية الغذاء والماء وامتصاص الأملاح التي توجد في الطعام واختلف الأطباء في تسمية القولون العصبي فهناك ما أطلق عليه القولون المتشنج والبعض الأخر القولون المخاطي  والقولون المختل وهذا يدل على أن المرض منحصر في القولون فقط. ولكن هذا ليس صحيحاً لأن القولون يؤثر على كثير من الأعضاء تبدأ من القناة الهضمية وتصل لأعضاء أخرى لذلك تم تسميته بزحلة القولون المضطرب فيصيب الإنسان بآلام القولون عندما يتعرض لحظات توتر فتصيب جسم الإنسان بالعديد من التقلصات والآلام وليس ضروري أن تزول بعد زوال الموقف.

أعراض مرض القولون العصبي

يشعر مريض القولون العصبي بآلام مفاجئة تصيب البطن وتغيير يحدث في عملية الإخراج فمن الممكن أن يتعرض الإسهال أو الإمساك أو ملاحظة زيادة في المخاط في البراز أو يشعر بانتفاخ في القناة الهضمية والتعرض التجشؤ المستمر. والشعور بالغثيان وحرقان في المعدة وزيادة سرعة دقات القلب والشعور بالهبوط والصداع.

أسباب مرض القولون العصبي

  • استخدام أدوية معينة لبعض الأمراض كالإسهال والإمساك ومسكنات يتسبب في الإصابة بالقولون العصبي
  • الغذاء له دور فعال في الإصابة بالقولون العصبي فالنظام الغذائي الخطأ الذي يمتلئ بالأطعمة الدهنية والتوابل والأغذية التي تسبب إصدار غازات فيجب إتباع نظام غذائي يحافظ على عضلات القولون.
  • التوتر وعدم الاستقرار النفسي والقولون يتأثر بالحالة النفسية التي يمر بها المريض

علاج مرض القولون العصبي

  1. يفضل الابتعاد عن كل ما يؤثر على الحالة النفسية بالسلب لأنه القولون العصبي يتأثر أيضاً
  2. يجب الابتعاد عن كل الأطعمة التي تؤثر بالسلب على القولون العصبي والأطعمة التي تسبب الإمساك والإسهال
  3. الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الغازات كالبصل والملفوف
  4. تناول الكثير من الخضروات والفواكه الغنية بالألياف

التعليقات

اترك رد