التخطي إلى المحتوى
بيان رئاسة الجمهورية عقب اجتماع الرئيس مع رئيس الحكومة و عدد من الوزراء
المتحدث باسم الرئاسة السفير علاء يوسف عن تحديد سعر القطن المصري

عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي يوم الإثنين اجتماعاً مع كلاً من رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، و وزير التجارة و الصناعة المهندس طارق قابيل و ووزير قطاع الأعمال العام الدكتور ” أشرف الشرقاوي”، ووزير الزراعة و استصلاح الأراضي الدكتور ” عبد المنعم البنا” ، و عقب انتهاء الاجتماع أصدرت الرئاسة بياناً بكل التفاصيل الواردة في الاجتماع.

تفاصيل الاجتماع :

و بعد انتهاء الاجتماع صرح المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير “علاء يوسف” بأن الرئيس و الوزراء ناقشوا طرق تطوير و النهوض بزراعة القطن بالإضافة إلي العمل علي تقدم و تطوير صناعة الغزل و النسيج بما يدعم الاقتصاد المصري و يساعد علي تقدمة و النهوض به و هذا بالتحديد ما يريده الشارع المصري و خصوصاً بعد مرحلة الركود و الضعف التي يشهدها الاقتصاد في هذا الوقت.

و أوضح يوسف أن هذه الخطوة تأتي في ضوء الحاجة إلي تلبية احتياجات السوق المحلية و زيادة الصادرات حيث تعتبر صناعة القطن من أهم الصناعات لأنها تحتاج إلي عمالة كثيفة كما أن مصر تمتلك مميزات تنافسية فائقة جعلتها قديماً رائدة العالم في صناعة القطن, فتنتج مصر أجود الأنواع و تمتاز بسمعة متميزة في الأسواق العالمية.

السيسي يأمر بتحديد سعر مناسب لتوريد القطن للمزارعين

في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد, أمر السيسي بضرورة تحديد سعر توريد القطن بشكل مناسب لأحوال المزارعين, و ذلك من أجل دعم و تشجيع الفلاح المصري, التوسع في زراعة القطن خلال السنوات القادمة, التوسع و النهوض بصناعة الغزل و النسيج.

واختتم المتحدث الرئاسي حديثة قائلاً أن الحكومة ستتخذ التدابير اللازمة و القرارات العاجلة لتنفيذ ما أصدره السيد الرئيس, و خاصة أن طبيعة مصر ستساعد علي تنفيذ هذا نظراً لما تتمتع به من عوامل طبيعية و بشرية مثل الأراضي الخصبة, و البنية التحتية لمصانع الغزل و النسيج بالإضافة إلي العمالة الماهرة.

 

التعليقات

اترك رد