التخطي إلى المحتوى
تقرير عن نتائج مباريات الهبوط بالدوري المصري

كشف لنا الأسبوع الأخير عن هوية الثلاثة فرق الهابطة لدوري الدرجة الثانية المصري حيث كانت المباريات والمنافسة مشتعلة حتي الأسبوع الأخير قبل أن يحسم نادي الداخلية مسألة بقاؤه ويطيح بنادي أسوان الرياضي ونادي النصر للتعدين ونادي الشرقية إلي دوري الدرجة الثانية المصري، ويرجع البقاء لعلاء عبد العال المدير الفني لنادي الداخلية الذي صعد بنادي الداخلية في بداية الأمر ثم ذهب في بداية الموسم المنصرم إلي نادي إنبي ليبدأ مشوار جديد في مسيرته الفنية ولكن لم تكن ناجحة كتجربته مع نادي الداخلية ثم انتقل علاء عبد العال إلي نادي الشرقية ولكن لم تفلح تلك التجربة حتي عاد علاء عبد العال إلي بيته نادي الداخلية ليكون يد العون التي تقدم لنادي الداخلية في الأسابيع الأخيرة للنجاة من شبح الهبوط الذي كان يطارد الفرق التي تقمع في مؤخرة الجدول ومنهم نادي الداخلية.

 

 

كيف ضمن نادي الداخلية البقاء وأطاح بأسوان :-

بدأت المباراتين بين الداخلية وطنطا وأسوان ووادي دجلة وكان الوضع إن بقي علي ما هو عليه يبقي نادي الداخلية ويهبط نادي أسوان، ولكن ظهر في بداية المباراتين حماس وقوة كبيرة من جانب نادي أسوان مقابل رخاء وراحة كبيرة من لاعبي الداخلية علي الجانب الأخر فتقدم أسوان بهدف جيروم وييه بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في نهاية الشوط الأول عرفت طريقها للشباك، بدأ الشوط الثاني بحماس من أسوان لإضافة الهدف الثاني وهدوء من الداخلية حتي سجل الداخلية هدف بقاؤه عن طريق اللاعب سعيد سانبوري من ضربة حرة غير مباشرة وبهذا الحال يبقي الداخلية ويهبط أسوان ولكن ظلت محاولات الفريق الطنطاوي دون جدوي وسجل أسوان الهدف الثاني في وادي دجلة ولكن ليس له قيمة حيث إنتهي الأمر هنا وهبط نادي أسوان لدوري الدرجة الثانية.

 

النصر للتعدين وحلم إنتهي قبل أن يبدأ :-

 

رغم أن هناك مباراة لم تلعب للنصر ولكن الداخلية قد أنهي الأمر حيث إن انتصر النصر للتعدين أمام سموحة سيظل فارق النقطة الذي سيأخذ النصر للدرجة الثانية.

التعليقات

اترك رد