التخطي إلى المحتوى
كيفية التعامل مع أبنائك وهو في سن المراهقة
كيفية التعامل مع المراهق

يوجد في كل بيت فتي أو فتاة في سن مراهقة وقد يعاني الكثير من أولياء الأمور الكثير من المشكلات التي قد تواجهم في كيفية التعامل مع المراهق لذلك يجب أن يتعرف أولا علي ما هو سن المراهقة

مفهوم سن  المراهقة :

يعتبر مفهوم المراهقو يتلخص في  اقتراب الفتي أو الفتاة من  النضج ، علي المستوي الفسيولوجي والجسماني سواء كان النضج  هرمونيا أوكيميائياً ، وكذلك العقلي ويتم ذلك النضج للمستويين بنفس التوقيت ولكن ليس نضج تام حيث يحتاج للوصول له وقت قد يصل إلى 10 سنوات أخري .

الفترات الدقيقة في حياة المراهق أو المراهقة

هي فتره عمريه يمر بها الأبناء من سن 14 إلي 18 سنه وتعتبر من أهم وأدق الفترات العمرية التي يمر بها الأبناء حيث تطرأ تغيرات علي المستوي العام منها تغيرات فسيولوجيه علي جسم  الفتي أو الفتاة وكذلك تغيرات عقليه حيث يتغير فكره وكذلك تغيرات دينيه وخلقيه وانفعالية نتيجة وجود صراع داخلي وخارجي يحدث كل ذلك بالتدريج وليس فجأة  .

المراحل التي يمر بها المراهق  :

نجد أن مرحلة المراهقة تمر بثلاث فترات

الفترة الأولى : من سن 11 إلى سن 14 سنه يحدث فيها تغيرات فسيولوجيه كبيره وهي بداية مرحلة ألمراهقة.

الفترة الثانية : من سن 14 إلى 18 سنه ويحدث فيها مرحلة اكتمال التغيرات البيولوجية وهي مرحله وسطي.

الفترة الثالثة : من سن 18 إلى 21 سنه ويحدث فيها نضج للشاب بالتصرفات وبالمظهر.

كيفية التعامل مع الطفل المراهق

1-        التعامل بمرونه ولين ورفق وتقدير احتياجاته.

2-        إيجاد لغة حوار مع المراهق والاستماع لإستفساراته  لاحتواء المراهق.

3-        لابد من معرفة ما يمر به المراهق جيدا من حيث كل التغيرات حتي يسهل التعامل معه.

4-        توضيح جوانب مشكلة المراهقة للمراهق حيث أن ميول المراهق الجنسية تكون شديدة لذا يجب احتوائه وإيضاح حرمانية الموضوع.

المشاكل التي تواجه المراهق وكيفية التعامل معها :

1-        قد يشعر المراهق بالندية والرغبة بفعل عكس ما يطلبه الأهل وذلك لاختلاف مفاهيم الأبناء عن الآباء لذا للتعامل مع ذلك لابد من احتواء الآباء للأبناء وخلق لغة حوار للتقارب حتي يشعر المراهق بالأمان والطمأنينة ويحكي ما يدور بباله حتي يتم تدارك ما يمكن حدوثه .

2-        قد يشعر بالخجل والانطواء وذلك يسبب عدم رغبته في التواصل مع من حوله ولحل ذلك لابد من تشجيعه لمشاركة الآخرين وإعطائه الثقة بالنفس.

3-        قد يكون مندفع ومتهور ومضطرب ويريد كل شئ بالقوة ولتفادي ذلك لابد من العمل علي توفير الأمن والأمان والراحة والهدوء وتوفير الحب لهم .

4-        قد يعتدي علي الناس أو لا يراعي الإدآب العامه وذلك وسيله لتحقيق ما يريده مع الشعور بالحركة الزائدة ووجود اضطرابات بسلوكه وقد يكون قاسي بعض الأحيان أو فوضوي لذا لابد من توضيح المسؤوليات المطلوبة منه والسلوكيات السليمة مه إشغال وقته بما هو مفيد كرياضه أو أي مهام أخري .

5-        قد يشعر بعدم فهمه لنفسه أو القدرة علي فهم الآخرين أو فهم احتياجاته فيشعر بصراع داخلي لذا لابد من إعطاء المراهق فرصه للتعبير عما بداخله والتوجيه السليم بممارسة نشاط رياضي وتعليمه كيفية التسامح والتعايش مع الأحرين وبذلك تم توضيح كل المشاكل التي قد تواجه المراهق وكيفية التعامل معاها .

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات

اترك رد