التخطي إلى المحتوى
هجوم سياره على شاحنه شرطة في فرنسا ومقتل سائقها
هجوم سياره على شاحنه الشرطه الفرنسيه

أعلن وزير الداخلية جيرار كولومب عن هجوم سيارة علي شاحنة للشرطة الفرنسية في منطقه جادة الشانزلزية في العاصمة فرنسا ظهر يوم الاثنين الموافق 19يونيو 2017.

مقتل سائق السيارة:

أعلن أيضاً وزير الداخلية الفرنسية جيرار كولومب ، عن مقتل منفذ الهجوم علي الشاحنة الخاصة بالشرطة الفرنسية،وأفادة بوجود أسلحة ،وقوارير غاز،وأسلحة كلاشينكوف  ،ومسدسات،داخل السيارة المنفذة للهجوم.

تفاصيل الهجوم

أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية أن الهجوم بدأ ظهر الاثنين، عندما صدم سيارة كان يستقلها شخص ما بشاحنة للشرطة الفرنسية بمنطقة جادة الشانزلزية، وأنة توفي في الحال صاحب السيارة، وأنه كان مسلحا ولكن لم يصب أي من أفراد الشرطة الفرنسية.

وأن هناك رجل فاقد الوعي وسيارته مشتعله،وكل رجال الشرطة بخير،وتم تمشيط المنطقة بالكامل لاستكمال الأجراء والتعرف علي هوية المنفذ للجريمة، واكدوا علي أن ذلك كان هجوما علي الشرطة الفرنسية .

النيابة الفرنسية تفتح تحقيقا

فتحت النيابة العامة لفرنسا لمكافحة الإرهاب تحقيقا شامل، للوقوف علي كل أركان الجريمة. وأكدت أيضا أن منفذ الهجوم كان مسلحا وان السيارة كان بها عدد كبير من اﻷسلحة التي كان بإمكانها تفجير السيارة والمنطقة المحيطة وعلي أثر ذلك انتشرت الشرطة الفرنسية في كل المنطقة وعملت علي تمشيط المنطقة وأغلقت محطة المترو ومنعت  تواجد أي من اﻷشخاص في محيط المنطقة وانتشرت أيضا قوات لتفكيك القنابل والتأكد أن الخطر انتهي .

عودة الهدوء إلي المنطقة

  • بعد ساعات قليلة من الحادث الإرهابي عاد الهدوء إلي المنطقة
  • وعاد السائحون من التقاط الصور السلفي التذكارية بجوار قوس النصر
  • وعادت المتاجر لحالتها الطبيعية
  • عاد السياح للشراء مرة اخري
  • تم فتح مترو اﻷنفاق
  • انتشار بعض أفراد الشرطة  في المنطقة للحفاظ علي امن المنطقة بعد الذعر وحالات الخوف التي سيطرت عليها ظهر اليوم.

 

التعليقات

اترك رد