استشهاد ضابط و إصابة آخر و 3 مجندون علي طريق الأوتوستراد

وقت وقوع الحادث الإرهابي و أسماء الضحايا:


صرح  مصدر أمنى بأنه في تمام الساعه 12,45 دقيقة من صباح اليوم الأحد قام مجهولين بإطلاق النيران علي سياره تبعه للأمن المركزى و التي كانت تقل مجموعه من ضباط و مجندى الأمن المركزى بطريق الأوتوستراد أسفل الطريق الدائري  , دائرة قسم البساتين بنطاق منطقه صقر قريش حيث اطلقوا النيران علي “تانك البنزين بالسيارة ” مما أدى إلي انفجارها و نتيجة لهذا استشهد ضابط يسمى علي أحمد شوقي علي البالغ من العمر 25 عاماً و إصابة  أربعة أخرون من بينهم ضابط يسمى أحمد ابراهيم عبدالنبي يبلغ من لعمر 30 عاماً و المجند حسين عبد القادر  و المجند محمد فؤاد إسماعيل كلاهما يبلغ 22 عاماً.

و علي الفور تم نقلهم للمستشفي لتلقي العلاج كما ذكرت وزارة الداخليه أثناء حدوث حاله استنفار أمنى في لمنطقه لتي وقع فيها لحادث للقبض علي مرتكبي هذا الجرم الشنيع .

الكشف عن كيفية وقوع الحادث الإرهابي :

و اوضحت التحريات المبدئيه  أن الإرهابيون قامواْ بإطلاق النيران علي “تانك البنزين ” مما أدى إلي إنفجرها , كما بينت أن المتهمين كانوا يستقلون سيارة دفع رباعي , وفي نفس الوقت تحركت القيادات الأمنية بمديرية أمن القاهرة لموقع الحدث لتفقدة و الكشف عن ملابساته و يرأسهم السيد مساعد وزير الداخلية لاْمن القاهرة الواء خالد عبد العال .

و اكدت وزارة الدخليه أيضاً في نفس وقت وجود الحادث كانت هناك قنابل مزروعه علي جانبي الطريق و انفجرت عند مرور السيارة التي كانت تقلهم بعد تناول وجبه السحور , بلإضافه إلي وجود آثار طلقات ناريه علي السيارة ” وتانك البنزين ” الأمر الذي أدى إلي اشتعالها .

اقرأ أيضاً :  سعر الذهب اليوم الإثنين 28 نوفمبر 2016 في مصر أسعار جرام الذهب اليوم بالجنيه المصري

تحركات المسؤلين بعد وقوع الحادث للكشف عن ملابساته :

و علي الفور بدأت نيابه البساتين برئاسة المستشار عمرو غراب التحقيقات بشأن هذا الحادث علي الفور و قام بمعاينة الموقه مدير نيابه البساتين أحمد مجدى و فريق من النيابه و قد تبين لهم و جود آثار طلقات ناريه كثيرة علي السيارة بالإضافة إلي اشتعال النيران نتيجة انفجار “تانك البنزين “.

 


السابق
إحالة المسؤلين عن المطبعه السريه بمديرية تعليم أسيوط للمحاكمة التأديبية
التالي
مرض التوحد بين أعراضه و الحلول

صديقي.. إذا أعجبك الموضوع رجاءً قم بإضافة رد لتشجيعنا علي إضافة المزيد ..

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.