التخطي إلى المحتوى
حركة حماس والجبهة تعلن مسؤليتها عن هجوم القدس
عملية القدس" لحماس والجبهة الشعبية"

حركة حماس أكدت حركة حماس  فى بيان لها اليوم أن منفذى  الهجوم الذى وقع يوم الجمعة فجراً الموافق16 من يونيو2017 فى القدس، ينتمى اليهم ،على عكس ما،  أعلنتة تنظيم الدولة الآسلأمية داعش عن أن المنفذين الثلأثة ينتمون اليها .

حركة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أعلنت أيضا حركة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فى بيان أخر منفصل عن بيان حركة حماس أنها مسئولة عن منفذى الهجوم فى القدس فجر الجمعة .

عملية القدس بطولية

أكد ايضا المتحدث باسم حماس  سامى  أبو زهرى فى بيان له أن عملية  القدس بطولية ، ومن نفذها  مقاومان من الجبهة الشعبية ، وثالث من حركة حماس ، وقال ايضا أن  تنظيم الدولة داعش ينسب العملية لنفسة لخلط الاوراق.

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين  تنعى منفذى العملية

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فى بيان لها شهداء وعد البراق البطولية الذين قاموا بتنفيذ العملية الانتحارية يوم الجمعة.

واكدوا ايضا على سياسة المقاومة و الرد  على كل جرائم الاحتلال الصهيونى واستهداف المقدسات .

أسماء منفذى القتال

اكدوا فى البيان أن منفذى العملية هم

  •  بطل أسير محرر براء إبراهيم صالح عطا 18 عاما.
  •  بطل  أسير محرر اسامة أحمد مصطفى عطا 19 سنة .
  • الشهيد البطل  عادل حسن احمد عنكوش18 عاما.

واكد البيان على أن الجبهة الشعبيه لتحرير فلسطين تجدد عهدها لشعبها لتصدىها ومقاومتها للاحتلأل والمقاومة حتى اخر قطرة دم لحين عودة الاراضى المحتلة وتحريرها وأقامة دولتنا على كامل ارضنا .

داعش تتبنى تنفيذ العملية

تبنت داعش فى وقت سابق  مسئوليتها عن الهجوم  فى القدس

حيث أشارات وكالة أعماق الناطقة باسم التنظيم فى خبر عاجل “منفذو عمليات الطعن فى القدس هم جنود  للدولة الاسلامية ”

الشرطة الاسرائيلية:

اوضح المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية” ميكى روزنفلد ” ان الهجوم وقع من ثلاث ارهابيين عرب,

حيث  وقع الهجوم يوم الجمعة الحادى عشر من رمضان ،الموافق السادس عشر من يونيو  بالقرب من رام الله

وقد فرض الجيش الاسرائيلى حصار على القرية الواقعة فيها العملية الارهابية.

 

التعليقات

اترك رد