التخطي إلى المحتوى
مرض الذئبة الحمراء وأعراضه والوقاية منه
مرض الذئبة الحمراء

 

ما هو مرض الذئبة الحمراء؟

يطلق عليه مرض الذئب الحمامي وهذا المرض روماتيزمي مزمن فيصيب كل أجزاء الجهاز المناعي ويؤثر عليه بشكل خطير، بل يصيب أيضاً أجزاء أخرى مختلفة من الجسم كخلايا الدم والقلب والجلد والكلى والرئتين ولكن في مرحلته الأولى يصيب الجلد فقط. وسمي هذا المرض بهذا الإسم حيث أنه يرجع لأصل لاتيني وتم نسبه للذئب بشكل خاص لأن المريض يصاب بطفح جلدي في أنفه ووجنتيه فيشبه بهذا الذئب لهذا أطلق عليه الذئبة الحمراء.

أنواع مرض الذئبة الحمراء:

يوجد لهذا المرض العديد من الأنواع التي تم اكتشافها من قبل العلماء وملاحظتهم للمرضى وتم تقسيم أنواعه إلى أربعة أنواع:

  1. الذئبة الحمامية المجموعية: وهذا النوع يصيب أي عضو من أعضاء الجسم
  2. الذئبة الحمامية الجلدية: يصيب هذا النوع الجلد فقط
  3. الذئبة الوليدية: يصيب هذا النوع الأطفال حديثي الولادة فقط
  4. الذئبة المحدثة بالعلاج: يصيب هذا النوع الإنسان عند تناوله لأنواع محددة من العلاج

والأكثر انتشاراً من هذه الأنواع هو الذئبة الحمامية المجموعية

أسباب ظهور مرض الذئبة الحمراء:

  1. السن فيصاب بهذا المرض الأشخاص ذو 15إلى 45 عاماً
  2. التعرض لأشعة الشمس يؤدي للإصابة بأمراض جلدية متعلقة بالذئبة الحمراء
  3. تناول بعض الأدوية التي من أضرارها ظهور هذا المرض

 

أعراض الإصابة بمرض الذئبة الحمراء:

اختلفت الأعراض من مريض لمريض أخر وهذا الإختلاف كبير جداً لأن هناك مرضى ظهرت عليهم أعراض المرض بسرعة كبيرة على عكس مرضى أخرى بدأت تظهر بالتدريج ولكن هناك عدة أعراض مشتركة في جميع الحالات هي:

  • الشعور بألام في المفاصل مع وجود تورم
  • اختلال واضح في الوزن فالبعض يصاب بالسمنة والبعض الأخر بالنحافة
  • تساقط الشعر الذي نتج عنه الصلع لدى حالات كثيرة
  • ظهور بعض الأمراض الصدرية كضيق التنفس
  • إرتفاع في ضغط الدم
  • ظهور تقرحات في الفم
  • فرز البروتينات من الكلى عن طريق زلال البول
  • خلل في الجهاز المناعي لدى المريض

طرق الوقاية من مضاعفات الذئبة الحمراء:

ينصح بعدم التعرض لأشعة الشمس لأنها تساعد على زيادة نشاط هذا المرض

التعليقات

اترك رد