التخطي إلى المحتوى
مأساه شاب في المحله
جزار يقتل شاب بالمحله بسبب كوب شاي

في الاونه الأخيره انتشرت حوادث العنف، في الشوارع المصريه، وأصبح العراك، والمشادات الكلامية، علي أتفه الأسباب مما أدي إلي تطور العراك، الي الاسلحه البيضاء، التي تودي الي الوفاه، وذلك بسبب الجهل والتخلف، فأصبحت جريمه القتل تكون لأتفه الأسباب،ففي المحله مؤخراً كان الضحيه هوا الشاب محمد للخلاف علي كوب شاي.

شهدت مدينه المحله أمس مقتل الشاب، محمد البشبشي، بسكاكين( الاسلحه البيضاء)علي يد جزار، وكانت المشاداه بين الشاب المتوفي محمد البشبشي والجزار،  حيث طلب الجزار المعتدي علي محمد المتوفي كوب من الشاي، ولكن محمد البشبيشي الشاب المتوفي عاتبه علي عدم دفع المشاريب السابقة، فأجهز الجزار علي العامل في القهوة، واجهز عليه بالضرب، فتدخل محمد البشبيشي حتي يقوم بتهدئة الموقف ولكن للاسف، لم يتقبل الجزار ذلك، وقام بضرب محمد بالسكاكين امام الجميع، هوا ومن يعملون معه داخل محل الجزاره، وقاوم بطعن محمد البشبيشي الشاب المتوفي بعده طعنات نوافذه في الظهر والصدر والبطن، مما ادي الي وفاته.

وتقول والده محمد البشبيشي الشاب المتوفي، انه قام بفتح القهوة، حتي يقوم بمساعده الأسره علي المعيشه الصعبه، وهو من كان يقوم بالصرف عليهم، هي وأخواته، واوضحت ام محمد البشبيشي الشاب المتوفي ، انه كان سوف يقيم زفافه بعد شهرين، ولكن للاسف لم يكتمل العرس بعد وفات محمد.

واوضح شقيق محمد البشبيشي ، احمد البشبيشي ان الجزار الذي قام بأداء هذه المذبحه الشنيعه امام الماره، ولم يردعه رادع، هو ومساعديه ممن يعملون معه في محل الجزاره، ويوض احمد البشبيشي اخو محمد البشبيشي، ان الجزار الذي قام بقتل شقيقه محمد سبق له وقام من قبل بقتل احد الأشخاص، ولكن للاسف لم لم يأخذ حكم رادع في قضيه القتل السابقة الا ثلاث سنوات فقط، ورجع مره اخري بالبلطجة علي الناس في الشارع.

واوضح عّم محمد الشاب المتوفي انه، خائف من عدم ردع الجزار القاتل، وعدم تطبيق القانون عليه، بشكل مباشر، حيث ان الجريمه حدثت في وضح النهار وامام شهود عيان الموجودين في القهوة، والماره بالشارع، ويتمني عّم المتوفي من تنفيذ أقصي العقوبه عليه.

التعليقات

اترك رد