التخطي إلى المحتوى
احذرو من سندوتشات الكبده والحووشي والسجق من الشارع
تحذير من سندوتشات الكبده والسجق والحووشي من الشارع

حذّر مسؤول بوزارة التموين أن معظم سندوتشات الحوواشي والسجق والكبده، التي تباع علي عربات الكبده ، وعربات الأرصفة التي تملاء كل مكان، وصرح أن معظم هذه العربات تقوم بشراء اللحوم الرخيصه واللحوم غير مضمونه المصدر لبيعها للموطنين، وللأسف معظم طلبه الجامعه وطلبه المدارس علي ارتياد هذه العربات لشرائها بأسعار رخيصه بالنسبه للسعر الحقيقي للحمه البلدي المعروف مصدرها.

لحم الحمير أنتشر  انتشار واسع بجميع المحافظات رغم الحملات الرقابية وضبط أطنان من لحوم الحمير واللحوم المستوردة والتي تصل لحد الفساد، فغرفه الرقابه التجاريه، وحملات الصحه والتموين، المستمره، إلا أن جشع التجار وزياده ربحهم علي ارواح الشعب، فهم يقومون بشراء اللحوم الفاسده او لحم الحمير ، وبيعه علي أساس أنه لحم بلدي فعربات الكبده وعربات الحووشي وعربات السجق، يقومون بوضع كميات كبيره من البصل والبهارات والفلفل الأخضر الحار، فكل هذا سيغير طعم ورائحه اللحم، ويهيئ للزبون المجني عليه هذا السم القاتل.

وفي تصريح له في احدي القنوات التلفزيونية صرح مدير إداره التفتيش بوزارة التموين الدكتور   خالد فوزي: أن حملات التفتيش يوميه وغير عاديه ولا مسبقه العلم علي جميع المطاعم ولم يتبين وجود مخالفه واحده وأيضآ هذه الحملات تضم جميع مصانع اللحوم، وقد حذّر سيادته من شراء سندوتشات الحواوشي، والكبده، والسجق من عربات الشارع لأنها تؤثر علي الحياه.

وقد حذّر مدير إداره التفتيش بوزارة التموين انه لم يتم القبض علي أي شخص يحمل ٥كيلو سكر ويقول ان هذه تصريحات عاريه تمامآ من الصحه، وليس لها أساس.

وقد ضبط من قبل ٧ أطنان من لحوم الحمير بالجيزة، وقد كثفه وزاره الزراعي وزواره التموين الحملات الرقابيه علي جميع الأسواق لضبط السلع المغشوشة من لحوم او دواجن او أسماك، كم شددت الرقابه علي سلع الأرز والسكر والزيت وغيرها، إذا كانت غير مطابقه او منتهيه الصلاحيه.

وقد أوضحت مديريه الطب البيطري بجميع محافظات الجمهورية، انها تشن حملات مكثفة علي محلات الجزاره، ومحلات بيع اللحوم المجمدة  ومحلات الدواجن والأسماك والمطاعم والتأكد من صلاحيتها للأستخدام الأدمي وأخذ عينات وتحليلها.

المصدر: موقع وزاره التموين

التعليقات

  1. غياب الوازع الديني والضمير الحي وراء هذه الكوارث.
    دور الرقابة مهم لاشك ولكن مع غياب الضمير تصعب الرقابة.

اترك رد