التخطي إلى المحتوى
بعد أخلاء سبيل مبارك ما بين شقه وفيلا هليوبولس
مبارك مابين شقه الحجاز وفيلا الميرلاند

بعد أغلاق ملف الرئيسي الأسبق محمد حسني مبارك في ساحات القضاء، وعدم طلبه علي ذمه قضايا أخري، وقد تسائل البعض عن الواجهة التي سوف يتوجه إليها محمد حسني مبارك إن كان في شقه الحجاز أم في فيلا هليوبولس.

وقد رصد المهتمين بهذا الشأن ثلاث تواريخ مهمه في حياه أسره الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، والتي قد تبين لنا وجهه مبارك أو محل إقامته الدائم، في أخر أيامه.

وفي هذا الصدد قمنا بالبحث عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك وأسرته سواء البدء من مكان تواجده الحالي بعد قرار القضاء أخلاء سبيله مادام غير مطلوب علي ذمه قضايا أخري.

ففي سنه ١٩٧٥ كان مبارك نائبا لرئيس الجمهورية، للرئيس محمد أنور السادات حين ذاك ، وقد أنتقل في ذلك الوقت إلي محل مسكنه الجديد بمصر الجديدة بشارع الحجاز، وكانت معظم ساكني هذه العمارة من الضباط العسكرين والقضاة والمستشرقين القضائية، كما يقول حارس العقار.

راسلته علي هذا العنوان: ٤شارع الحجاز مصر الجديدة، تقع الشقة المذكورة في عماره قديمه بمصر الجديدة وقد أشار محامي مبارك إلي أن مبارك سوف يمكث في فيلا بجوار نادي هليوبولس بمصر الجديدة وليس بشقه الحجاز التي أستخدم مبارك عنوانها في كل العقود والوثائق التي وقعها.

والمعلومات عن فيلا مبارك التي ذكرها الكسب الغير المشروع بعد التحقيقات، أنها قد بيعت من الدولة إلي سوزان مبارك بشكل غير رسمي، وقتها.

والجدير بالذكر في هذا الأمر أن هذا المكان دائماً ما تنتشر به قوات الأمن، وهذا ما أكده احد المواطنين القانطين في هذه المنطقه، وهذا ما يؤكد أحتمال قدوم مبارك للسكن في هذه المنطقه.

وقد أكد الضباط المشرفين علي تأمين الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك وأكدو توجهه إلي المقر الأخر المخصص لأسره الرئيس الأسبق مبارك وهو العنوان المذكور أعلاه ٤ شارع الحجاز أمام حديثه الميريلاند.

فبعد أحداث يناير وأندلاع ٢٠١١/١/٢٥، وخلع الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ، والتحفظ علي ممتلكاته وإحالته للمحاكمه وأسرته، ومكوث سوزان مبارك في هذا المكان فتره مكوث مبارك ونجليه في السجن.

المصدر: مقالات سياسيه

التعليقات

اترك رد