التخطي إلى المحتوى
خطط وزارة التربية والتعليم لوقف الغش الإلكتروني في الإمتحانات
خطط وزارة التربية والتعليم لوقف الغش الإلكتروني في الإمتحانات

وزارة التربية والتعليم تغيير وزير التربية والتعليم مؤخراً ليصبح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أبدي إهتماماً كبيراً بملف الثانوية العامة ونظام الإمتحانات، وخاصة بعدما قامت الوزارة مؤخراً بتطبيق نظام “البوكليت” الجديد لورقة الإمتحانات، وذلك في إطار الإستعداد لمنع جميع طرق الغش الإلكتروني في الإمتحانات والمستمر منذ أكثر من خمس سنوات ماضية .

وتقوم وزارة التربية والتعليم بوضع ودراسة العديد من الخطط في محاولة مستمرة للقضاء علي محاولات الغش سواء كانت الإلكترونية أو العام داخل لجان الإمتحانات وخاصة إمتحانات الثانوية العامة .

إبقاء وزارة التربية والتعليم علي نظام البوكليت

أصبح أول قرار لوزير التربية والتعليم الجديد الدكتور طارق شوقي، هو الإبقاء علي نظام البوكليت، لمحاولة جدية من الوزارة لمنع أو تقليل الغش الإلكتروني، وسيمنع هذا النظام الطالب من تصوير جميع صفحات البوكليت بالإضافة إلي منعه من تصوير كافة الأسئلة ورفعها علي مواقع التواصل الإجتماعي .

وقرر أيضاً أن يكون في كل لجنة من لجان الإمتحانات أربع نماذج من أسئلة الإمتحانات لمنع الغش داخل اللجنة بكل سهولة .

الإستعانة بأجهزة التشويش علي الموبايلات

من المقترحات التي يتم دراستها حالياً في وزارة التربية والتعليم هو الاستعانة بأجهزة جديدة مخصصة للتشويش علي الموبايلات والأجهزة المحمولة داخل اللجنة وقت الامتحان .

وقد تم رفض هذا المقترح العام الماضي، ولاكن تجددت المقترحات والحديث عنه هذا العام من جديد، مع إيجاد أي مخرج قانوني له، وكذلك الإبقاء علي استخدام العصي الإلكترونية والبوابات الإلكترونية لمنع دخول أي أجهزة إلكترونية داخل اللجان .

توقيع ولي الأمر علي إقرار الموبايل

من المقرر أن تلجأ وزارة التربية والتعليم إلي حل جديد يفيد بتوقيع ولي الأمر علي إقرار هام يمنع نجله من اصطحاب الموبايل أو أي أجهزة إلكترونية من شأنها المساعدة في عملية الغش في الامتحان داخل اللجنة، وسيتم إلغاء إمتحان أي طالب يثبت حمله للموبايل داخل اللجنة .

التعليقات

اترك رد