التخطي إلى المحتوى
جميع صيدليات تونس في إضراب مرتقب والسبب احتجاجًا على رسوم تخصّ الأدوية
صيدليات تونس في إضراب مرتقب احتجاجًا على رسوم تخصّ الأدوية

في دولة تونس (CNN)— دعت النقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة إلى وقفة احتجاجية أمام مجلس نواب الشعب، وأيضا تنفيذ إضراب لمدة 24 ساعة،والسبب  احتجاجًا على المشروع لفرض الأداء على القيمة المضافة على الأدوية.

وفي حين قال المكتب الوطني للنقابة، في البيان الصادر اليوم الاثنين، إنه يرفض الإجراء الوارد في الفصل 16 من قبل المشروع الذي يخص قانون المالية للعام القادم، متحدثًا عن أن الفصل يمثل خطرًا على الوضع المالي وأيضا الاقتصادي للقطاع.

جميع صيدليات تونس في إضراب مرتقب والسبب احتجاجًا على رسوم تخصّ الأدوية

وكما نادى المكتب بتنفيذ إضراب لمدة 24 ساعة فقط قبل أن يتم التجديد من لأجل “الدفاع عن الحقوق المشروعة الذي يخص الصيادلة”، معربا عن رفضه التمام لـ”توظيف الأداء على الأدوية، لما لذلك من انعكاس يكاد يكون سلبي على قدرة المواطن على التداوي”.

وفي حين أشار المكتب إلى أن الكثير من الدول لا توظف أداءً على الأدوية أو توظف نسبة تكون ضئيلة جدًا، محذرًا من أن هذا الإجراء “سوف يلقي بقطاع التوزيع للدواء في المجهول، وأنه “يعد عقابا لقطاع منظم وأيضا شفاف ومن أحسن القطاعات أداء لواجباته بشهادة العديد من قبل المسؤولين ولم يسبق أن وقع اتهامه بالتهرب الجبائي”.

وقد صادقت لجنة المالية لدي مجلس نواب الشعب، يوم الخميس الماضي، تباعا على الفصول بأرقام  16 و17 و18 و19 و20 و21 و22، من قبل مشروع قانون المالية لعام 2017، وهي الفصول التي تخص لتوسيع الميدان لتطبيق الأداء على القيمة المضافة، وتطبيقها على قطاعات جديدة من قطاع بيع الأدوية.

وكما سبق للنقابة أن اعتبرت قبل المصادقة على الفصول أن الفرض الأداء على القيمة المضافة على الأدوية، بدون الرفع من أسعارها يعد “اجراءًا تعسفيا، وسوف تنجر عنه خسارة كبيرة في مداخيل الصيادلة وسوف يؤثر سلبا على الوضعية المالية للصيدليات وقد يؤدي إلى أفلاس العديد منها”.

التعليقات

اترك رد